شباب عرب (صلى على محمد)
تشرفنا با انضمامك للمنتدى ونتمنى ان تشاركونا بموضوعاتكم وارائكم على مايقدم فى منتداكم بكم نرقى ولكم نقدم احلا مالدينا
وفى النهايه نتمنى ان تعم الفائده على الجميع
ونشكركم على اختياركم منتدانا ونتمنى ان تجدوا المتعه والفائده لدينا
ابو يوسف

شباب عرب (صلى على محمد)

تحيا مصر 2030 - 2018
 
الرئيسيةالرئيسية    المنشوراتالمنشورات  التسجيلالتسجيل  دخول  
المواضيع الأخيرة
»  قصةسبأ
الإثنين مايو 14, 2018 6:27 pm من طرف adme4u

» قصة إمرأة العزيز و يوسف الصديق
الإثنين مايو 14, 2018 6:26 pm من طرف adme4u

» قصة السامرى والعجل
الإثنين مايو 14, 2018 6:26 pm من طرف adme4u

»  قصة ناقة صالح
الإثنين مايو 14, 2018 6:26 pm من طرف adme4u

» الناس والصلاة فى رمضان
الإثنين مايو 14, 2018 6:00 pm من طرف adme4u

» عشر ملائكة يحرسونك
الإثنين مايو 14, 2018 5:53 pm من طرف adme4u

» أمازلت لا تصلى؟؟؟
الإثنين مايو 14, 2018 5:53 pm من طرف adme4u

» دعاء صلاة الاستخارة
الإثنين مايو 14, 2018 5:53 pm من طرف adme4u

» كيف تستقيظ لأداء صلاة الفجر؟
الإثنين مايو 14, 2018 5:53 pm من طرف adme4u

» شهر رمضان دليل على نجاح الاقلاع عن التدخين
الإثنين مايو 14, 2018 5:53 pm من طرف adme4u

» اذا ما قال لى ربى ...؟
الإثنين مايو 14, 2018 5:52 pm من طرف adme4u

» أصوم آه.. أصلي لأ!
الإثنين مايو 14, 2018 5:52 pm من طرف adme4u

» عادات رمضانيه
الإثنين مايو 14, 2018 5:52 pm من طرف adme4u

» استيقظ لصلاة الفجر
الإثنين مايو 14, 2018 5:51 pm من طرف adme4u

» الموسوعة الصوتية الشاملة لتفسير القرءان الكريم لفضيلة الشيخ
الإثنين مايو 14, 2018 5:51 pm من طرف adme4u

» اسطوانة رمضان 2018
الإثنين مايو 14, 2018 5:49 pm من طرف adme4u

» برنامج رمضانى هيعجبك اوى
الإثنين مايو 14, 2018 5:31 pm من طرف admin

» آيات : القرآن الكريم : مشروع المصحف الإلكتروني بجامعة الملك
الإثنين مايو 14, 2018 5:21 pm من طرف admin

» قبل ان تشرق شمس رمضان
الإثنين مايو 14, 2018 5:08 pm من طرف admin

» ادعيه اسلاميه جميله جدا
الإثنين مايو 14, 2018 5:08 pm من طرف admin

المواضيع الأكثر شعبية
اسطوانة رمضان 2018
تعلم تحديث وفك شفرة القنوات بجهازك
اكبر موقع لتحميل الافلام تورنت
موسعة الحب اشعار خواطر شعر مقولات
The Mansion-Rip
الطلاء مادة الخامات
الأثاث المعدني.. مزيج من الراحة والمتانة
الرسم الهندسى
ورشة عمل عن التخطيط المدرسى وكيفية إعداد خطة التحسين
أهم احداث ما وراء الطبيعه في تاريخ البشرية
يوــــــــــــــــ2018ــــــسف

مرحبا بكم
YouseF
أفضل 10 فاتحي مواضيع
احمد بديع
 
adme4u
 
admin
 
روشه
 
hmo
 
amira guesmi
 
sphinxson
 
م مى
 
Chiraz Chiraz
 
alaatool
 


شاطر | 
 

  أصحاب الأخدود

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
admin
Admin
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 538
العمر : 43
المزاج : متزوج= متعكنن عالطول
تاريخ التسجيل : 31/08/2007

مُساهمةموضوع: أصحاب الأخدود   السبت يناير 09, 2016 2:40 pm

أصحاب الأخدود

اقتباس :
موقع القصة في القرآن الكريم:
ورد ذكر القصة في سورة البروج الآيات 4-9، وتفصيلها في صحيح الإمام مسلم.
قال الله تعالى(( وَالسَّمَاءِ ذَاتِ الْبُرُوجِ وَالْيَوْمِ الْمَوْعُودِ وَشَاهِدٍ وَمَشْهُودٍ قُتِلَ أَصْحَابُ الْأُخْدُودِ النَّارِ ذَاتِ الْوَقُودِ إِذْ هُمْ عَلَيْهَا قُعُودٌ وَهُمْ عَلَى مَا يَفْعَلُونَ بِالْمُؤْمِنِينَ شُهُودٌ وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَنْ يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ الَّذِي لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ إِنَّ الَّذِينَ فَتَنُوا الْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ ثُمَّ لَمْ يَتُوبُوا فَلَهُمْ عَذَابُ جَهَنَّمَ وَلَهُمْ عَذَابُ الْحَرِيقِ ))

اقتباس :
القصة:
[rtl]إنها قصة فتاً آمن، فصبر وثبت، فآمنت معه قريته.[/rtl]
[rtl]لقد كان غلاما نبيها، ولم يكن قد آمن بعد. وكان يعيش في قرية ملكها كافر يدّعي الألوهية. وكان للملك ساحر يستعين به. وعندما تقدّم العمر بالساحر، طلب من الملك أن يبعث له غلاما يعلّمه السحر ليحلّ محله بعد موته. فاختير هذا الغلام وأُرسل للساحر.[/rtl]
[rtl]فكان الغلام يذهب للساحر ليتعلم منه، وفي طريقه كان يمرّ على راهب. فجلس معه مرة وأعجبه كلامه. فصار يجلس مع الراهب في كل مرة يتوجه فيها إلى الساحر. وكان الساحر يضربه إن لم يحضر. فشكى ذلك للراهب. فقال له الراهب: إذا خشيت الساحر فقل حبسني أهلي، وإذا خشيت أهلك فقل حبسني الساحر.[/rtl]
[rtl]وكان في طريقه في أحد الأيام، فإذا بحيوان عظيم يسدّ طريق الناس. فقال الغلام في نفسه، اليوم أعلم أيهم أفضل، الساحر أم الراهب. ثم أخذ حجرا وقال: اللهم إن كان أمر الراهب أحب إليك من أمر الساحر فاقتل هذه الدابة حتى يمضي الناس. ثم رمى الحيوان فقلته، ومضى الناس في طريقهم. فتوجه الغلام للراهب وأخبره بما حدث. فقال له الراهب: يا بنى، أنت اليوم أفضل مني، وإنك ستبتلى، فإذا ابتليت فلا تدلّ عليّ.[/rtl]
[rtl]وكان الغلام بتوفيق من الله يبرئ الأكمه والأبرص ويعالج الناس من جميع الأمراض. فسمع به أحد جلساء الملك، وكان قد فَقَدَ بصره. فجمع هدايا كثرة وتوجه بها للغلام وقال له: أعطيك جميع هذه الهداية إن شفيتني. فأجاب الغلام: أنا لا أشفي أحدا، إنما يشفي الله تعالى، فإن آمنت بالله دعوت الله فشفاك. فآمن جليس الملك، فشفاه الله تعالى.[/rtl]
[rtl]فذهب جليس الملجس، وقعد بجوار الملك كما كان يقعد قبل أن يفقد بصره. فقال له الملك: من ردّ عليك بصرك؟ فأجاب الجليس بثقة المؤمن: ربّي. فغضب الملك وقال: ولك ربّ غيري؟ فأجاب المؤمن دون تردد: ربّي وربّك الله. فثار الملك، وأمر بتعذيبه. فلم يزالوا يعذّبونه حتى دلّ على الغلام.[/rtl]
[rtl]أمر الملك بإحضار الغلام، ثم قال له مخاطبا: يا بني، لقد بلغت من السحر مبلغا عظيما، حتى أصبحت تبرئ الأكمه والأبرص وتفعل وتفعل. فقال الغلام: إني لا أشفي أحدا، إنما يشفي الله تعالى. فأمر الملك بتعذيبه. فعذّبوه حتى دلّ على الراهب.[/rtl]
[rtl]فأُحضر الراهب وقيل له: ارجع عن دينك. فأبى الراهب ذلك. وجيئ بمشار، ووضع على مفرق رأسه، ثم نُشِرَ فوقع نصفين. ثم أحضر جليس الملك، وقيل له: ارجع عن دينك. فأبى. فَفُعِلَ به كما فُعِلَ بالراهب. ثم جيئ بالغلام وقيل له: ارجع عن دينك. فأبى الغلام. فأمر الملك بأخذ الغلام لقمة جبل، وتخييره هناك، فإما أن يترك دينه أو أن يطرحوه من قمة الجبل.[/rtl]
[rtl]فأخذ الجنود الغلام، وصعدوا به الجبل، فدعى الفتى ربه: اللهم اكفنيهم بما شئت. فاهتزّ الجبل وسقط الجنود. ورجع الغلام يمشي إلى الملك. فقال الملك: أين من كان معك؟ فأجاب: كفانيهم الله تعالى. فأمر الملك جنوده بحمل الغلام في سفينة، والذهاب به لوسط البحر، ثم تخييره هناك بالرجوع عن دينه أو إلقاءه.[/rtl]
[rtl]فذهبوا به، فدعى الغلام الله: اللهم اكفنيهم بما شئت. فانقلبت بهم السفينة وغرق من كان عليها إلا الغلام. ثم رجع إلى الملك. فسأله الملك باستغراب: أين من كان معك؟ فأجاب الغلام المتوكل على الله: كفانيهم الله تعالى. ثم قال للملك: إنك لن تستطيع قتلي حتى تفعل ما آمرك به. فقال الملك: ما هو؟ فقال الفتى المؤمن: أن تجمع الناس في مكان واحد، وتصلبي على جذع، ثم تأخذ سهما من كنانتي، وتضع السهم في القوس، وتقول "بسم الله ربّ الغلام" ثم ارمني، فإن فعلت ذلك قتلتني.[/rtl]
[rtl]استبشر الملك بهذا الأمر. فأمر على الفور بجمع الناس، وصلب الفتى أمامهم. ثم أخذ سهما من كنانته، ووضع السهم في القوس، وقال: باسم الله ربّ الغلام، ثم رماه فأصابه فقتله.[/rtl]
[rtl]فصرخ الناس: آمنا بربّ الغلام. فهرع أصحاب الملك إليه وقالوا: أرأيت ما كنت تخشاه! لقد وقع، لقد آمن الناس.[/rtl]
[rtl]فأمر الملك بحفر شقّ في الأرض، وإشعال النار فيها. ثم أمر جنوده، بتخيير الناس، فإما الرجوع عن الإيمان، أو إلقائهم في النار. ففعل الجنود ذلك، حتى جاء دور امرأة ومعها صبي لها، فخافت أن تُرمى في النار. فألهم الله الصبي أن يقول لها: يا أمّاه اصبري فإنك على الحق.[/rtl]

الله اكبر وسبحان الله والحمد لله

مشرف الموقع يوسف

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://arbgan.ahlamontada.com
 
أصحاب الأخدود
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب عرب (صلى على محمد) :: المنتديات الاسلامية :: من قصص القرأن-
انتقل الى: